ماذا يتطلب السفر الى لبنان ؟

السفر الي لبنان

 

السفر الي لبنان

ان السفر الي لبنان يتطلب ان تقوم أولا بالبحث عن معلومات عن لبنان من اماكن سياحية وترفيهية

وان تدرس جيداً التكلفة المادية 

.للفترة التي سوف تقضيها فى لبنان

ثانيا ان السفر الي لبنان  يتطلب ان تبحث عن الطيران وتحدد نوع الطيران الذي تريد ان تسافر فيه وان تحدد 

.أيضا الفنادق التي تقيم فيها المدة التي تقرها

:ان السفر الي لبنان يحتاج الاتي

1-حجز فندق او هوستيل

 

2-حجز تذكرة طيران ذهاب وعودة

3-للحصول على تأشيرة لبنان : أثناء تواجدك في مطار بيروت يجب ان يكون لديك مبلغ  ألفان دولاراً فقط لاغير لكي تحصل على التأشيرة ولكن

يبقي معك المبلغ كما هو ..

اوعند السفر الي لبنان فيجب ان تقوم بالتوجه لىسفارة لبنان وتتبع المستندات المطلوبة لأستخراج تأشيرة دخولك للبنان بدلاً من ألفان دولاراً

4- لابد ان يكون جواز سفرك صالح لمدة لا تقل عن ستة أشهر ويفُضل ان يُكتب فيه الوظيفة

:اما إذا كنت من بلد يشترط دخولك للبنان بتأشيرة السفر الي لبنان 

السفر الى لبنان-اصل جواز السفر صالح لمدة لا تقل عن ستة اشهر .

-صورتان بخلفية بيضاء

 

-خطاب مختوم وموجه من العمل ويذكر به المرتب

-كشف حساب بنكي خاص بك اخر ستة اشهر

-حجز مبدئي او فعلى لكل من الفندق طيران وتأمين على السفر لكل من هم اقل من سن الــ 65 عام

-تسليم التأشيرة إذا تم الموافقة 

عليها من 10 إلي 14 يوم من تاريخ تسليمها

-يجب ان يكون لديك أثناء مرورك بالمطار 2000$ كاش فقط لا غير

-تكون مدة الإقامة لا تزيد عن 15 يوم بهذه الإجراءات السابقة

– فترة صلاحية التأشيرة هي ثلاثون يوماً من تاريخ استخراج التأشيرة

ولابد ان تتذكر اولا واخيرا ان لبنان بلد سياحية وان السفر الي لبنان ممتع ويجعلك تستمتع بأجازة

 سعيدة وتقضي وقت ممتع وهادئ واستمتع بالكثير من المناطق السياحية بلبنان

وفى النهاية

 لا تجعل انشغالك بإجراءات السفر الي لبنان ان تنسي مايميزها من  أكلاتها الرائعة المعروفة في جميع أنحاء

العالم مثال  الحمص والتبولة والكفتة والكبيبة فهي أطباق شهيرة. أؤكدلك انك لن تجد مثل هذه الأطباق بأى مكان أخر

لذلك قم بحجز تذكرة الطيران فورا إلى لبنان لتعيش التجربة الحقيقية. جرّب أبو نعيم في شارع الحمرا مايريج داون تاون

والأفضل من ذلك ، فقط تجول واختر مكانًا لتجربة بعض أفضل المأكولات في العالم

السفر الي لبنان

 الاماكن السياحية فى لبنان

 الاماكن السياحية فى لبنان

لبنان بلد جميل ووجهة سياحية رائعة لقضاء العطلات فهي تمتلك الثقافة والتقاليد والجبال ومنتجعات التزلج ، والبحر والشمس 

 الاماكن السياحية فى لبنانوالحياة الليلية المثيرة ، والغذاء الصحي الرائع ، والأزياء الراقية الرائعة ، والمزيد من صالونات

المانيكير والباديكير في هوليوود ،

والسيارات السريعة هل ذكرت الطعام الرائع ؟ حسنا سنطرح لك الان  الاماكن السياحية في لبنان  

 الاشياء التى من الممكن ان تمارسها فى لبنان

 

 

بــيــروت

بيروت هي العاصمة الساهرة  على البحر الأبيض المتوسط ​​الجميل  حيث تتميز بأنها من الاماكن السياحية في لبنان  فلديها أي شيء ترغب فيه على المستوى

المادي والثقافي أما بالنسبة للمناظر الطبيعية والطبيعة فيمكنك الخروج من هذه المدينة النابضة بالحياة والتوجه إلى الريف

 إنها ليست مدينة جميلة المنظر ستجد بها الكثير من المباني الخرسانية والمرتفعة ولكن لديها الكثير من المتعة لتتقدم إليك منها 

المتاحف الجميلة ، والترفيه ، و الادباء و المثقفين العظماء ، والنوادي الترفيهية والمطاعم الرائعة (لا تفوتوا العشاء في

(فندق اورينت برنس بينما كنتم في بيروت على محمل الجد ، انه لذيذ جدا

 

مــغــارة جــعــيـتـا 

الاماكن السياحية في لبنان مغارة جعيتا من الاماكن السياحية في لبنان حيث تقع في وادي نهر الكلب على بعد حوالي 20 كم

بالقرب من بيروت و هي من افضل

الاماكن السياحية فى لبنان المفضلة لكثير من الناس

 وقد أغلقت الكهوف لسنوات بسبب الحرب ولكنها مفتوحة لحسن الحظ للسياح مرة أخرى ستجدها

عبارة عن  مغارة علوية و اخرى سفلية ستقوم بزيارة

  الكهف السفلي إلا عن طريق القوارب بسبب وجوده بالقرب من نهر تحت

الأرض و يمكنك ايضا ان تقوم بزيارة إلى حديقة الحيوان إذا كنت مسافرًا بصحبة أطفال

 

قـــريـــة فــاريــا

قرية فاريا من الاماكن السياحية في لبنان فهي منتجع تزلج كبير أعلى مستوى سطح البحر بـ 2465 م . لا تقلق ستجد بالأعلى كل المرافق لحديثة بشكل

 الاماكن السياحية فى لبنان

يلبي رغباتك  .تحتوي  القرية على 42 منحدر و 80 كم من طرق التزلج. ستجدها فقط على بعد

 اربعون دقيقة بالسيارة من بيروت عليك ان تختار اليوم 

 المثالي و تجرب متعة السباحة بالصباح والتزلج في فترة ما بعد الظهر

يمكنك ايضا مشاهدة معبد فينيقي والبرج الروماني

 بجانب رؤية جسر كفردبيان المذهل  ستذهل عندما تعلم ان هذا الجسر قد تم صنعه بواسطة الطبيعه

يبدو رائعًا للغاية

أجمل الأماكن السياحية في لبنان

أجمل الأماكن السياحية في لبنان

لبنان هي وجهة سياحية مدهشة , ليس هذا فحسب ولكنها أيضاً تحتوي على معالم تاريخية رائعة وآجمل شواطئ  البحر

الأبيض المتوسط ، في لبنان يمكنك تذوق أشهى المأكولات الشرقية  ،وآيضا الإستمتاع بجمال الحياة الليلي ، بكل بساطة

أجمل الأماكن السياحية في لبنانشديدة يمكنني القول بآن لبنان تناسب أذواق الجميع .مرة أخرى أكتب لك البعض من أجمل الأماكن السياحية في لبنان

 

الــكــورنــيــش

الكورنيش هو ممشى مشهور يقع على طول ساحل بيروت فهناك صخرة الروشية المذهلة داخل البحر ويحيط  بالكورتيش

أشجار النخيل و الأسوار الخضراء ، الكورنيش مكانًا رائعا للركض والمشي ، بالإضافة إلى متعة الاكلات اللبنانية المشهورة

بمطاعمها كما يمكنك قضاء بعض الوقت في الاستمتاع بصيد السمك وأنشطة مثيرة أخرى. بكل تأكيد هو مكانًا رائع

للعائلات والأزواج ، وهو مكان رومانسي سيجعلك تحمل معك الكثير من الذكريات التي لن تنساها طوال عمرك

 

بــعــلـبــك

بعلبك هي مدينة تقع في وادي البقاع و تشتهر بالمساحات الخضراء المحيطة بها وتضم مزارات لا نظير لها من الاماكن الأثرية

اللبنانية. من بينها معبد باخوس أفضل المعابد الرومانية حفظا في الشرق الأوسط و أيضا من الأماكن المشهورة بمدينة

بعلبك  معبد جوبيتر بأعمدته الرائعة . يقام بالمكان سنويا مهرجان بعلبك الدولي الذي يجذب معظم المنظمات الدولية

والفنانين و بالطبع المهتمون بالتاريخ و الاماكن الأثرية  فبالنسبة لهم هذه من أفضل الأماكن السياحية في لبنان

بسبب عودتها للقرون الوسطى فهي  تجربة مدهشة في الهواء الطلق.

أجمل الأماكن السياحية في لبنان

 

الأرز

الأرز الفخر اللبناني ، مجموعة  من الغابات الواسعة الموجودة في جبال بشري أشجارها موجودة منذ آلاف السنين

وبالقرب من الغابات هناك وادي قاديشا اللطيف الذي يقدم لك أوقات رائعة للتنزه والتزلج فالقرية هناك تمتلك  مرافق حديثة

مكان رائع لتمضية أوقات هادئة و ممتعة

جــبــيــل


جبيل مدينة تعد من أقدم المدن في العالم و يمكنك قول انها اقدمهم بالفعل و كانت مزدحمة باستمرار.فى العصور القديمة

والوسطى فهي تحتوي على موقع أثري هام بجانب الاطلالة المذهلة . لا تنسى تناول الغداء في  احدى مطاعم الميناء فهو مكان جيد للاسترخاء

شارع الحمرا ببيروت

:شارع الحمرا ببيروت

ينفرد شارع الحمرا ببيروت بأنه له طابع فني خاص، حيث المقاهي الثقافية، والفنادق، والمحلات التجارية،

فهو مكان اقتصادي وسياسي، وفني من الطراز الأول، بدأت حكايته في القرن الخامس عشر الميلادي، حيث

تم سكنه من قبل قبيلة تسمى بني الحمرا، ومن هنا جاء اسم شارع الحمرا، وبدأوا رويداً رويداً في بناء حضارتهم

في المنطقة، فاهتموا في بداية الأمر بأشجار المقساس التي يستخرجون منها مادة الصمغ الداخلة في صناعة مادة

الدبق التي تستخدم لالتقاط العصافير، وكانت هذه هي تجارتهم الرابحة، وكان ذلك في بداية الحرب العالمية الأولى.

:شارع الحمرا ببيروت

كان هذا الشارع قديماً عبارة عن خندق ضيق، ولكن مع تطور العمران في بيروت وضواحيها، تم الاهتمام بالمنطقة

وتعميرها، وتم إقامة فيها المساكن، وعرف هذا الشارع بعدة أسماء منها شارع لندن وذلك في عام 1918 م

عندما دخل الحلفاء بيروت، وكذلك شانيلزيه الشرق، تبلغ مساحته الآن حوالي 1300 متر، وعرضه حوالي 8 أمتار،

وعلى الجانبين توجد العديد من المقاهي التي كانت تشتهر قديماً بوجود أشهر الشعراء فيها، والفنانين والصحفيين الكبار والكتاب.

 

شارع الحمرا ببيروتلماذا يفضل السائح الذهاب إلى شارع الحمرا ببيروت؟

تكون قبلة أغلب السياح هو منطقة شارع الحمرا، في بيروت، فهو مكان مثالي للتسوق، يوجد على

جانبيه العديد من المحلات التجارية المشهورة بأفضل الماركات، حيث الملابس الأنيقة والحضارية،

هذا بالإضافة إلى المولات التجارية، والأسواق الشعبية التقليدية مثل سوق الحمرا، وهو سوق يضم

العديد من محلات الذهب والمجوهرات.

يتمتع بسمعة ثقافية ليس لها حدود، فهو يحتوي على مسارح ومكتبات ومقاهي ثقافية لا تعد ولا

تحصى، وأيضا الرسومات الثقافية على الأبنية التي تعطي لك الانطباع الثقافي فهناك رسمه ضخمة

للفنانة المشهورة صباح، وكذلك رسومات الجرافيتي على الحوائط في الشوارع.

يتميز الشارع بالأرصفة العريضة خاصة التي توجد عند البنك الفرنسي، وبيتزا نابوليتانا، هو مناسب

للمشي عليه، ومناسب للجلوس على حواف الحائط المقابل للبنك الفرنسي، فيمكن المشي وتناول

الطعام وتناول مشروب، والجلوس على المصطبات بالقرب من مسرح المدينة.

يحتوي على العديد من المقاهي الراقية مثل مقهى T-Marbouta، وهو مشهور بتقديم أنواع مختلفة من المشاوي، والطاووق، وغيرها، كما أنه يتمتع بإمكانية

جلوسك في الخارج، وكذلك مقهى Bandakji، فهو يقدم البيتزا، والكبة، والحمص، ومشروبات ونرجيلة، ومقهى Ka3kaya، وهو يقدم مأكولات متنوعة

مثل الدجاج، والبرجر، والسلطة، ومثله مقهى حمرا كافيه.

يوجد فيه العديد من المطاعم التي تقدم وجبات متنوعة مثل مطعم Dar Bistro& Books، فهو مكان يقع في حي في شارع الحمرا، يجمع بين المأكولات

اليونانية والمتوسطية، وكذلك يتميز بتقديمه للوجبات الصحية، وكذلك يهتم بتقديم أنواع نباتية، كما أنه يضم مكتبة رائعة

من الكتب تم اختيارها خصيصاً للزائرين، وهو يتميز بديكور فريد من نوعه، ويوجد له شرفة حديقة جميلة، تحيط بها الأشجار،

والياسمين، وكذلك مطعم أبو نعيم الذي يقدم أفخم المأكولات اللبنانية، المصنوعة من اللحوم الطازجة والخضروات، ويتنوع

في ما يقدمه من مزة حارة وباردة ولحوم مشوية متنوعة، ومطعم Dottore، المشهور بتقديمه للبيتزا الناوبلي الأصلي، وأشهر المأكولات الإيطالية.

ختاماً فإن شارع الحمرا ببيروت مزار سياحي هام، بكل ما يحتويه من مطاعم راقية تقدم أشهر المأكولات المحلية

والغربية، والمشروبات المتنوعة، ومولات تجارية، ومحلات تجارية، ومقاهي ثقافية راقية، وملاهي ليلية لمن يحبون

سماع الموسيقى، فهو شارع متكامل لا ينام ليلاً ولا نهاراً، مزدحم دائماً بجميع الفئات المثقف، والغني، والفقير، والمحب

للمرح، والمحب للهدوء والاستمتاع أيضاً، فالحياة فيه قائمة 24 ساعة، بدون توقف، فهو مكان حضاري متميز،

ويشتهر بذلك منذ الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي، عندما كانت هناك مقاهي الأرصفة التي كانت مكتظة بالشعراء والأدباء الكبار.

 

 

لبنان بيروت شارع الحمرا

:لبنان بيروت شارع الحمرا

نتحدث اليوم عن لبنان بيروت شارع الحمرا، وهو أهم مكان سياحي يقصده جميع الفئات من الأشخاص، فهو مكان تجتمع

فيه الثقافة، والتسوق، والمرح في نفس الوقت، فهو مشهور منذ القدم باستضافته في مقاهيه للعديد من الشعراء

والأدباء المعروفين، هذا بجانب الشخصيات السياسية المعارضة والناقدة للحكم السياسي، غير المولات التجارية الكبيرة،

فيمكنك التمتع بالتسوق وشراء جميع ما يلزمك من متعلقات شخصية في لبنان بيروت شارع الحمرا ، والفنادق الخاصة

بالسياحة، كل ذلك تجده في مكان واحد وهو شارع الحمرا.

: يشتهر لبنان بيروت شارع الحمرا بـــ

لبنان بيروت شارع الحمرايشتهر شارع الحمرا بأنه من أحد الشوارع الرئيسية في بيروت عاصمة لبنان، كما أنه محور رئيسي

واقتصادي ودبلوماسي مهم، فهو يحتوي على العديد من المقاهي على الرصيف، التي كانت تُعرف

قديماً بوجود أشهر الشعراء فيها مثل محمد الماغوط، ويوسف الخال، وأدونيس، وبول شاوول،

وغيرهم من الذين قاموا بإلقاء شعرهم على طاولات تلك المقاهي وسط محبين الشعر والثقافة

والأدب، فكان يتردد إلى هذا الشارع الشباب، والشعراء والكتاب والصحفيين، وطلاب الجامعات،

فمنهم من يختار البقاء في الأماكن الهادئة، ومنهم من يختار قضاء وقته في الأماكن الصاخبة، فهو

شارع يوجد فيه الهدوء والثقافة والشعر، والموسيقى والملاهي الليلية، وما زالت الآن تمتلئ هذه

المقاهي الثقافية بالشعراء ولكن الشعراء الشباب على عكس ما كان يحدث في السنين الماضية من وجود شعراء مشهورين على

طاولات هذه المقاهي، ولكنها مليئة بمن يحبون سماع الشعر مهما كان من يلقيه.

كان هذا الشارع هو مركز النشاط الفكري في بيروت قبل الحرب اللبنانية، وكان مقر للنقد السياسي، فهو يمتلئ بالشباب اليساري،

ومازال، وكان مقر للمقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي، وكان يعرف باسم ( شانزيليزيه بيروت)

 فهو يشبه في شكله وطرازه بشوارع باريس، كما أنه الآن أصبح يحتوي على العديد من الفنادق

الضخمة والرائعة، لتتمكن من السكن وسط هذا الشارع والاستمتاع بازدحامه وحيويته الموجودة ليلاً ونهاراً. 

يرجع اسم هذا الشارع وهو شارع الحمرا، إلى قبائل بني الحمرا التي كانت تأتي إلى المنطقة لتتمكن من بيع محاصيلها

الزراعية، حتى تمكنوا من الاستيلاء على هذه المنطقة بعد قيام نزاع بينهم وبين سكانها، فتخلى سكانها عن المنطقة،

وأصبحت تنسب إليهم، وهو يحيط به من الشمال شارع بليس، ومن الجنوب شارع سبيرز، فهو قلب بيروت النابض

والمفعم بالحياة وروح الشباب والحيوية، فهو لا يخلو من الشباب والفتيات الحسناوات، الذين يقيمون في الملاهي

الليلية لتقديم عروض من الموسيقي والرقصتم فتح فيه العديد من المولات التجارية الكبيرة، التي تهتم

 بعرض ملابس، وأحذية، وحقائب، للبيع بأسعار مناسبة للجميع فهو مكان رائع للتسوق، فيوجد سوق الحمرا وهو من أقدم الأسواق

 الموجودة في بيروت، موجود في شارع الحمرا الذي تنتشر فيه المحلات التجارية وماركات الملابس والأحذية

 ومحلات بيع الذهب والمجوهرات والمصنوعات اليدوية، ومكتبات خاصة ببيع الكتب على جانبي الطريق،  كما يوجد الكثير

من المطاعم المتميزة التي تقدم أشهى المأكولات الجيدة وبأسعار مقبولة، والمقاهي المشهورة مثل مقهى كوستا.

يقام في العديد من الأنشطة الحرة عن طريق إدارة جمعية تجار الحمرا، فتم عمل مهرجان (أحلى فوضى) وكان بمناسبة

بدء الصيف وبدء موسم السياحة معه، وأصبح شكل الشارع يتحول إلى العمران الحديث، فبدأت الأبنية القديمة في الزوال

شيئاً فشيئاً وحلت محلها أبنية بطراز حديث تحتوي على مكاتب أعمال حديثة ومراكز تسوق عملاقة، فإذا كنت تريد

المغامرة وتجربة هذا التناقض بين الأدب والثقافة والشعر، والانتقال إلى التسوق والمطاعم والمقاهي الأخرى،

ثم في الليل تجربة الملاهي الليلية المليئة بالحيوية والشباب وأصوات الموسيقى العالية، فعليك التوجه إلى لبنان بيروت شارع الحمرا.

 

شارع الحمرا …من أهم الشوارع الموجودة في لبنان

شارع الحمرا 

يعتبر شارع الحمرا من أهم الشوارع الموجودة في لبنان خاصة في عاصمتها بيروت، وهو من ضمن الأماكن السياحية

العظيمة التي تتميز بها لبنان، فهو يحتوي على العديد من المقاهي على الأرصفة، وكذلك مكتظ بالمسارح

 اللبنانية المشهورة، كما أنه يحتوي على العديد من الفنادق، وللتعرف أكثر على شارع الحمرا

شارع الحمراسوف نتحدث عنه وعن ما يحتويه من أماكن ومزارات هامة

:قــصــة شارع الحمرا

تبدأ قصة هذا الشارع في مطلع القرن 15 الميلادي، عندما تنازع (الدروز) الذين كانوا يسكنون هذا المكان، مع بني الحمرا، الذين كانوا من زوار المدينة الذين

يأتون إليها لبيع محاصيلهم الزراعية من لبنان، ونتج عن هذا الخلاف بأن هجر (الدروز) موطنهم وسكنوا الجبال تاركين هذه المنطقة لبني الحمرا، فتم نسب

المنطقة إليهم

وكان بيت البروفيسور سيلي هو أول بناء عصري على الطراز الحديث يتم بناؤه في شارع الحمرا،

وذلك في عام 1923، وبعد ذلك عرف الشارع معنى التخطيط وكذلك الأسفلت في عام 1933، حيث قامت بلدية

 بيروت بهذه المهمة، وتم إطلاق أسماء بعض العائلات على بعض شوارع المنطقة مثل العيتاني

، وربيز، ومنيمنة وشهاب، ودياب، وكان بعضهم يمارسون حرفة صيد السمك

ويتاجرون فيها، والبعض الأخر يحترف مهنة صناعة الأدوات الفخارية من قدور، وأطباق، وملاعق وغيرها

:الــســيـــاحـــة في شارع الحمرا

يضم شارع الحمرا العديد من المقاهي، واشتهر بها خاصة في القرن العشرين، حيث كانت مقاهي تخص الأدباء والفنانين

والصحفيين، ومن أشهرها مقاهي الرصيف ومقهى الهورس شو، ولكنه تم غلقه وبيعه، وكذلك تم غلق أشهر

 مقاهيه في العصور القديمة مثل لاروندا، والروكسي، والنيغرسكو، والمودكا، أما الآن فهو شارع

ينعم بالحياة، تجد فيه جميع ما تحتاجه، ليس فقط مقاهي أدباء ومثقفين، بل سوف تجد المحلات التجارية

والمولات الكبيرة الخاصة ببيع الملابس، كما أنه يحتويعلى عدد كبير من الفنادق السياحية الممتازة، ومطاعم تجمع بين النمط الشعبي

 والراقي، هذا بغير النوادي الليلية المنتشرة فيه، فهي ملتقى لسماع الموسيقى، وتناول المشروبات.

يبلغ طول شارع الحمرا  حوالي 1300 متر، حيث يبدأ من جهة الشرق عند تقاطع الشوارع بجانب وزارة السياحة،

ووزارة الإعلام، وينتهي في جهة الغرب، عند تقاطع الطرق التي يوجد بها دكان البقال الشهير بأبي طالب، وهو شارع مبلط

ببلاط يشبه في هيئته شوارع باريس التاريخية، ويبلغ عرضه حوالي من 5 إلى 8 أمتار تقريباً.

يُعرف شارع الحمرا بأنه شانزليزيه الشرق، وهذا بسبب ما يحتويه من حانات وملاهي ليلية، عددها أكثر من 40 ملهى يجمع بين الطابع القديم، والطابع الأوروبي

والأمريكي في نفس الوقت، فكان هذا الشارع ومازال لمن يبحث عن المرح والسعادة والثقافة والاستمتاع أيضاً، وتناول الأطعمة والمشروبات المختلفة، فهو مزدحم

بالشباب أكثر، فتجده نهاراً وليلاً لا يهدأ ولا ينام، ولكنه مليء أيضاً بالفئات الأخرى من الأفراد الكبار الذين يبحثون عن مكان الأدباء والشعراء، وهو يضم العديد من

التناقضات فهو يتردد إليه الأغنياء والفقراء، وتجد فيه المقاهي بجانب الملاهي الليلية، فهو مليء بالحيوية

والنشاط وهذا ما جعله قبلة كل من يسافر لبنان.

إذا كنت من المترددين على لبنان بشكل كبير، أو تبحث عن مكان سياحي متميز، فإليك شارع الحمرا،

 فهو شارع يتدفق إليه الناس كل يوم مثل الطوفان، خاصة الشعراء المشهورين، وأيضاً المبتدئين، فهو مشهور بأنه مكان مهاجمة السلطات

، وممارسة المعارضة السياسية حتى هذا اليوم، فيمكنك الاستمتاع بالتسوق في محلاته التجارية الكبيرة الخاصة بالملابس والأحذية

وجميع المستلزمات الشخصية، وبعد التسوق يمكنك الاستمتاع بسماع الموسيقى في إحدى الملاهي الليلية، أو

الاستماع إلى أحد الشعراء، أو الجلوس في المقاهي الأخرى والاستمتاع بتناول المشروبات المتنوعة.

شارع الحمرا .. كل ما تريد معرفته

شارع الحمرا

هو أحد الشوارع الرئيسية لمدينة بيروت ، لبنان ، وواحد من أهم المراكز الاقتصادية والدبلوماسية في بيروت. تقع في حي يحمل نفس الاسم الحمرا. اسمها الفني هو شارع 31. نظراً للعديد من المقاهي والمسارح على جانب الطريق ، كان شارع الحمرا مركزاً للنشاط الفكري في بيروت خلال الستينيات والسبعينيات.

شارع الحمرا يمتد من الشرق إلى الغرب ، ويربط بين وسط بيروت وأحياء رأس بيروت. يبدأ الشارع عند تقاطع شارع روما ويمتد غربًا حتى تقاطع شارع السادات. يقع شارع الحمرا أيضًا على بعد مسافة قصيرة سيرًا على الأقدام من الجامعة الأمريكية في بيروت في شارع بليس وجامعة هايغازيان في شارع ميشال شيها وحرم الجامعة اللبنانية الأمريكية وكذلك شارع جان دارك وحديقة رينيه معوض في شارع سبيرز

نظرًا للعديد من المسارح والمقاهي على جانب الطريق بشارع الحمرا ، فإن قديماً يعتبر شارع الحمرا مركزًا للنشاط الفكري في بيروت خلال ستينيات وسبعينيات القرن الماضي. قبل عام 1975 ، تم تعريف شارع الحمرا والمنطقة المحيطة به بأسم بيروت اكثر عصرية ، ولكن في فترة ما بعد الحرب . في أواسط التسعينات من القرن الماضي ، قام المسؤلوون فى بيروت بتغيير وتعديل شوارعها إلى الشارع من أجل إعادة جذب السياح على مدار السنة. فقد اشتهربعد ذلك  شارع الحمرا بشارع الشانزليزيه في بيروت حيث تردد السياح ، وكان معظمهم من الأمريكان والأوروبيين والأثرياء من العرب ، على مدار السنة

فإن شارع الحمرا هو قلب ووسط مدينة بيروت ، حيث يمكنك العثور على الكثير من الاسواق ذات  جميع الأسعار والعلامات التجارية من مزيج بين المشاهد والماركات القديمة وما يتماشي اليوم مثل مقهي كوستا الذي لديه نفس الديكور في تلك الزاوية من الشارع منذ القدم , فلا يفوتك  روح و جمال بيروت القديمة وتأكد من السير في شارع الحمرا الذي لا ينام.

بدأ العصر الذهبي لــ شارع الحمرا في ستينيات القرن الماضي ، وتحدث السكان والمسافرون ، الذين شهدوا ازدهارشارع الحمرا ومقاهيها وبيوتها الفنية العديدة ، عن مكان لا يمثل فقط الروح التقدمية للبنان ، بل هو مكان ذو متعدد الثقافات في العالم العربي. لكن حمراء بعد الحرب حتي تظل وماتزال  لديها جاذبية يصعب مقاومتها.

هناك ما يقرب من صوتين مختلفين يمكنك سماعه حول ما هو على الأرجح الحي الأكثر عالمية في بيروت واحدة تتحدث باعتزاز عما اعتاد عليه شارع الحمرا ، المكان الذي جذب معظم صناع السياسة والكتّاب والشعراء والفنانين في الشرق الأوسط. وذلك يعتبرشارع الحمرا ملاذاً دائماً للصحافة.

 والصوت الآخر هو صوت أكثر شبابية جذرية لا يزال يؤمن بروح شارع الحمرا وقدرته على أن يظل وجه بيروت.

بالنسبة للكثير ممن عاشوا في شارع الحمرا خلال الستينيات والسبعينيات ، كان الشارع هو مركز جميع الأنشطة. سوف ينظر الناس في المقاهي والمطاعم ومحلات الملابس والمسارح ، وتناول الطعام والتسوق والمناقشة. كان دائما مليئ بالحياة . تقول سينثيا ميانتي ، أستاذة ممارسة الصحة العامة في الجامعة الأميركية في بيروت (AUB): “بالمقارنة مع الأحياء الأخرى في المدينة ، كان الحمرا أكثر تنوعاً – بالمعنى الطائفي – وأكثر عالمية. كان من بين السكان مجموعة كبيرة من المثقفين الفلسطينيين ، وصل العديد منهم في عام 1948 ، ودبلوماسيين أجانب ، ومصرفيين ، ورجال أعمال. وكان في المنطقة أكثر دور السينما الحديثة روعة في بيروت ، والمقاهي على الطريقة الفرنسية ، ومحلات بيع الكتب ومحلات الملابس الأنيقة.

ثقافة المقاهى بشارع الحمرا

في الواقع ، جذبت المقاهي في المنطقة مثقفين عرب من جميع أنحاء المنطقة وشجعت على حرية الفكر والكلام. يقول أبو حمد: “معظم الفنانين سيكونون في مقهى هورس شو”. “كان في زاوية شارع الحمرا وكان على شكل حدوة حصان. سوف تبدأ المقاهي بالفعل من قرب مكتب صحيفة النهار. أول واحد من المبنى كان يسمى Café Express. بعد ذلك ، يمكنك الوصول إلى Horseshoe و Café de Paris و Movenpick و Modka و Eldorado وأخيرًا إلى هذا المكان المسمى The Strand. كنا ، نحن

كان شارع الحمرا المكان الذي تتجمع فيه الشخصيات السياسية والمفكرين أو الديمقراطيين الراغبين في التعبير عن أنفسهم. يقول البروفيسور مينتي: “لقد ساعد وجود الجامعة الأميركية في بيروت على خلق جو فكري مفتوح في شارع الحمرا”. “كان مطعم فيصل ، مقابل البوابة الرئيسية للجامعة الأميركية في بيروت ، مكانًا شهيرًا لكثير من  الأساتذة والشعراء والثوريين. “مجلة نيوزويك” ، في الواقع ، أطلق عليها اسم “غوريلا يو” في الجامعة الأميركية في عام 1970 ، والخميرة القومية الحرجة من داخل حرم الحرم الجامعي التي تم نقلها بالتأكيد إلى المقاهي المجاورة والأماكن الثقافية “.

فأن وجود الجامعة الأمريكية في بيروت قد أثر على ثقافة شارع الحمرا إلى حد معين. بالإضافة إلي  أن شارع الحمرا أصبح من  أشهر الشوارع في لبنان ليس فقط بسبب قربها من الجامعة ، بل بسبب قدرته على أن يكون متماشي مع التحولات والمتطلبات الديموغرافية والاجتماعية والثقافية والتجارية.

فكان مواطنو شارع الحمرا فخورون بأنهم معروفون ومتميزون كطبقة وسطى ومثقفة في لبنان.

بدأ شارع الحمرا فى الأزدهار فى اواخر الخمسينات مع افتتاح سينما حمرا يليه مسارح اخري ومقهي

 الشهيرة ABC هورسشو يليه مقاهي اخري ومتجر الازياء أيجلون تليها متاجر اخري بما فى ذلك متاجر

جلبت هذه الاعمال الاخري وجذب الناس من جميع انحاء بيروت وتحول شارع الحمرا من السكينة إلي مركز تجاري وسياحي .. بدأت المباني الجديدة فى الصعود وحل محل المكاتب شقق سكنية وقد توقف هذا بسبب الحرب الأهلية التى دارت طوال 1958

تليها المقاهي الأخرى ، ومتجر Aiglon الأزياء تليها المحلات التجارية الأخرى بما في ذلك متاجر ABC الشهيرة. جلبت هذه الأعمال الأخرى ، وجذب الناس من جميع أنحاء بيروت وتحويل الحمرا السكنية إلى مركز تجاري وسياحي. بدأت المباني الجديدة في الصعود وحل محل المكاتب شقق سكنية. وقد توقف هذا بسبب الحرب الأهلية التي دارت طوال عام 1958. وقد وصل شارع الحمرا إلى عام 1975 ، قبل الحرب الأهلية التي بدأت في ربيع عام 1975 وانتهت في عام 1992.

 فى خريف كل عام تحت رعاية رئيس الوزراء.Hamra Streets Festivalيتم إطلاق مهرجان

أنه مهرجان بهيج وثقافي ويهدف إلي إظهار التنوع الثقافي والفني في لبنان بشكل عام وشارع الحمرا بشكل خاص , شمل المهرجان عدداً كبيراً من الأنشطة والفعاليات التي تستهدف جميع الفئات العمرية.

كل ما تريد معرفته عن لبنان

كــل مــا تــريــد مـعــرفــتــه عــن لـبـنــان

.تعد لبنان من الدول الصغيرة فى الحجم وتتميز بمناخ معتدل وهي الدولة العربية الوحيدة التي لا توجد بها صحراء –

تعتبر لبنان وعاصمتها بيروت إحدي دول الشرق الأوسط أوسطية والواقعة في الجهة الغربية من قارة أسيا والتى تعرف رسميا –

بالجمهورية اللبنانية حيث تحتل مساحة تقدر بأكثر من عشرة الاف كيلومتر مربع وتحدها من الجهة

الشمالية والشرقية سوريا وفلسطين من الجهة الجنوبية أما من الجهة الغربية فهي

  تشرف على البحر الأبيض المتوسط وقد بينت الأبحاث والدراسات بأن السكان

.  استوطنوا لبنان قبل العام  5000 قبل الميلاد

تُقسم الجمهورية اللبنانية إلي ست محافظات أساسية مقسمة بدورها إلي مجموعة من القري –

والبلديات والمحافظات اللبنانية هي محافظة بيروت وجبل لبنان والجنوبية بالإضافة

.  إلي محافظة النبطية والبقاع

السياحة فى لبنان هي الداعم الاساسي للأقتصاد بالبلاد وكان يطلق على لبنان سويسرا الشرق قبل الحرب الأهلية نظراً لأستقطابه رؤوس الأموال والأعمال –

.والسياح ويطلق عليها أيضاً بباريس الشرق وذلك بسبب الأعداد الكبيرة من السياح الذين يتوافدون عليها

تتميز لبنان بتعانق غير مألوف للجبال والشواطئ وتتيح مساحتها الصغيرة التنقل بسهولة بين مناطقها ذات طبيعة مختلفة , ففي فصل الربيع على سبيل المثال –

وحين تكون حرارة الطقس معتدلة يمكن للسائح أو المواطن التمتع في اليوم نفسه برحلات للتزلج في الجبال أو التوجه إلي البحر للأستجمام

يوجد 15 نهراً في لبنان جميعها قادمة من جبالها الخاصة –

:مـنـــاخ لـبــنــان

المناخ في المناطق الساحلية : يتميز المناخ في المناطق المطلة على البحر الابيض المتوسط بأنه حار ورطب فى فصل الصيف وبارد وممطر فى فصل الشتاء-

المناخ فى المناطق الجبلية : تكون درجة الحرارة معتدلة وجافة فى فصل الصيف أما فى فصل الشتاء فتكون باردة جداً وقد تصل إلي تحت الصفر وبالرغم من كثرة 

الأمطار التى تهطل على لبنان إلا أنها لا تصل إلي المناطق الشرقية بسبب سلسلة الجبال العالية

والكبيرة التى تحول دون ذلك

:اللــغـــة –

اللغة الرسمية فى لبنان هي العربية بالإضافة إلي بعض اللغات الثانوية وهي الفرنسية والانجليزية والارمنية 

:الـعـمـلة 

الليرة اللبنانية

 

:مــاتـشـتـهــر بــه بــيــروت –

.بـلـد الأبـجـديـة : تصنف مدينة جبيل من أقدم المدن المسكونة وتشتهر أيضاً بالأبجدية الفينيقية التي صدرتها للعالم

.القرنة السوداء هي النقطة الأعلي فى لبنان 

:شــجــرة الأرز

رمز الخلود : يشتهر لبنان بأشجار الأرز وهي تعتبر رمز هذا البلد ويحتوي العالم اللبناني على هذه الشجرة  بالإضافة إلي ان هناك قرية للأرز

.وهي مركز تزلج مشهور

:أشـهـــر الأطــبــاق اللــبـنــانــيــة –

 .الكبة النيئة من ابرز اطباق الشهية بلبنان  ويعرف المطبخ اللبناني بأطباقه الشهية اللذيذة

 

:مـعـلـومــات عــن لــبــنــان –

.لبنان هي البلد الأول فى الشرق الأوسط التى وضعت الدستور 

.مدينة بيروت غالباً ما يتم مقارنتها بطائر الفينيق وذلك لأنها دمرت وبنيت 7 مرات تقريباً

تتميز لبنان بتنوع ديني إذ يحتضن ثلاث ديانات المسيحية والإسلام واليهودية بالإضافة إلي ان في لبنان 18 طائفة دينية معترف بها رسمياً مع الأشارة إلي ان البلد

.يضم اعلي نسبة مسيحيين في العالم العربي

.اغتراب اللبنانيين : يقدر عدد اللبنانين المهاجرين بضعف عدد اللبنانيين المقيمين بالبلد

:تــأســسـت أول مـدرسـة للـقــانــون بــالـعـالــم فــي بــيــروت –

.حيث كانت كلية الحقوق في بيروت مركزاً لدراسة القانون الروماني في العصور الكلاسيكية القديمة